English

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

مشروع الأجندة الوطنية لمطالب النساء (مؤتمر الحوار الوطني)      تحية طيبة لكل المتطوعين في مؤسسة كل البنات للتنمية

تنفذ مؤسسة كل البنات للتنمية بالتنسيق مع الأمانة العامة لمؤتمر الحوار الوطني الشامل والمكتب التنسيقي للمبادرات والمؤسسات الشبابية بأمانة العاصمة أول وأطول سلسلة بشرية طوعية في صنعاء بهدف دعم مخرجات مؤتمر الحوار الوطني.
كما تهدف هذه الفعالية الشبابية، التي يشارك فيها أكثر من 1000 شاب وشابة من ربوع اليمن، إلى توعية المواطنين بمخرجات الحوار الوطني التي تم التوافق عليها في الجلسة العامة النصفية وما تلاها. وبذلك يسعى المنظمون إلى حشد التأييد المجتمعي اللازم لتنفيذ مخرجات الحوار بشكل عام وترجمتها في دستور وطني من شأنه تعزيز الأمن والسلم الاجتماعي والتنمية.
ينفذ هذه اللوحة الوطنية عدد كبير من المتطوعين والمبادرات الشبابية وممثلي منظمات المجتمع المدني وأعضاء مؤتمر الحوار الوطني وفريق الأمانة العامة للحوار ابتداء من شارع حدة تقاطع ريماس وتمتد جنوباً على شارع حدة باتجاه جولة المصباحي – أملين أن تمتد السلسلة لتصل حتى فندق رمادة حدة، وذلك يوم الخميس الموافق 26/9/2013م – بداء من الساعة الثالثة عصراً.
وقالت رئيسة مؤسسة كل البنات للتنمية المنفذة للمشروع انتصار العاضي إن المشاركين سيقفون على اتجاه واحد من الشارع وسيرتدون قمصان طبع عليها شعار السلسلة "معاً.. لدعم مخرجات الحوار الوطني، معاً من أجل يمن جديد." كما أن هذه اللوحة تنسجم مع احتفالات شعبنا اليمني بالأعياد الوطنية سبتمبر وأكتوبر.
ويعتبر المنظمون هذه السلسلة البشرية رسالة قوية تعكس أهمية مخرجات الحوار الوطني وملامستها لحياة كل المواطنين كونها ترسم مستقبل أفضل لكل اليمنيين وأن الشباب هم أكثر شرائح المجتمع حرصاً على هذا المستقبل.
من جانبه يعتقد مدير الاتصال والإعلام بالأمانة العامة للحوار محمد الأسعدي أن هذه المبادرة الشبابية النوعية تحمل دلالة قوية على أن شباب اليمن سيحمون مكتسبات التغيير وسيقفون بقوة أمام المشاريع الصغيرة وأصحاب المصالح الضيقة والرؤى القاصرة التي أبقت اليمن في حالة من التخلف التنموي والاحتراب والعداء بين أبناء الوطن الواحد.
كما دعا الأسعدي كل وسائل الإعلام المحلية والعربية لحضور وتغطية هذه الفعالية الشبابية الجماهيرية وتسهم في خلق رأي عام داعم لمخرجات الحوار الوطني.
يشار إلى أن الأمانة العامة للحوار الوطني تعمل مع كل الشركاء من جهات حكومية ومنظمات مجتمع مدني ووسائل إعلام على إنجاح مؤتمر الحوار في محطته الأخيرة وتعزيز قيم الحوار الوطني كوسيلة حضارية وفعالة لبناء اليمن الجديد بروح من الشراكة والمسؤولية الوطنية.